نشيد جديد لحمود الخضر.. مثل كل يوم


مثل كل يوم وكالعادة

 على هذا الطريق تمر آلاف قدّامي

 لها غاية وأمل

 وهالغايات ما تجامل

عدوّ ولا صديق

ولا تعرف سوى اللي يتبع أقواله عمل

 تعرف اللي إذا واجه تحدي يرحّب به ”هلا“

الحل عندي ولو تصعب يهّونها

ويذكر يا كثر أيام صعبة بس تعدّي

 كثر ما تعشق أحلامك كثر ما يصدق إلهامك

تهون بجد آلامك

إذا الغايات قدّامك

على نفسك تكررها،

وفي عينك تكبّرها

تعينك باقي أيـــامك

سألت الفرصة عن عنوانها

 قالت: هنا ّأنا بكل زاوية موجودة للي مستعد

ولكن ما تشوفك حتى لو تصرخ: هنا

إذا ما كنت مستوفي الشروط بتبتعد

تشوف اللي يطوّر من صفاته

 و يتعلم ويجرّب لأجل ذاته

شغوف ومستحيل يهون حلمه

يعيش الحلم كل لحظة بحياته

حلمه هو حياته

كثر ما تعشق أحلامك كثر ما يصدق إلهامك

 تهون بجد آلامك إذا الغايات قدامك

على نفسك تكررها، وفي عينك تكبرها

تعينك باقي أيـــامك إذا بانت خيوط الشمس،

وداعاً قولها للأمس وفزّ ليومك تنفّس،

حياتك تنتظرك بشوق تحية لك ولإصرارك،

قوي يا قاهر أعذارك مثل كل يوم مقدارك،

بهالاحساس طاير فــوق

كثر ما تعشق أحـــــــــلامك

كثر ما تعشق أحلامك

كثر ما يصدق إلهامك

تهون بجد آلامك

 إذا الغايات قدامك على نفسك تكررها،

وفي عينك تكبرها